الرجوب يدعو ميسي ورفاقه لمقاطعة المجرمين !

أعرب جبريل الرجوب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الفلسطيني عن رفضه واستنكاره لقرار حكومة الاحتلال الصهيونية إقامة المباراة الودية بين منتخبها ومنتخب الأرجنتين، والمقررة في التاسع من حزيران، في مدينة القدس المحتلة.

 وأكد الرجوب أن الكيان الصهيوني يسيس الرياضة ويستغل اتحاد كرة القدم الصهيوني كأداة سياسية من أجل تطبيع الضم غير القانوني للقدس ، وتضليل الرأي العام الأرجنتيني من خلال ترويج المدينة باعتبارها “القدس الموحدة للشعب اليهودي”.

جاء ذلك في رسائل احتجاج رسمية وجهها الرجوب إلى الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، والاتحاد القاري لامريكا اللاتينية، والاتحادين الدولي والأوروبي، والذي ينضوي تحته إتحاد الكيان ، والاتحاد العربي لكرة القدم، واتحاد التضامن الإسلامي.

 فضلاً عن مخاطبة كل من أمين جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط وأمين عام منظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين، ووزير التعليم والرياضة الأرجنتيني استيبان بولريتش، والقائمين على منتخب راقصي التانغو، ونجومه يتقدمهم ليونيل ميسي.